المقرر : علم البيئة

 كتاب الطالب

الصف / الثالث علمي – الثاني أدبي

الخلفية النظرية
يدرك علماء البيئة أن المفتاح الأساسي للحفاظ على البيئة ليس الحفاظ على الأنواع فحسب ، بل أيضاً على تنوعها الكبير من خلال المحافظة على الموطن المناسب لهذه الأنواع
سؤال
ما أثر زيادة حجم الموطن البيئي في تنوع أنواع المخلوقات الحية؟

تصميم التجربة
ثلاث بيئات مختلفة الأحجام مناسبة أن تكون موطن بيئي لخمسة أنواع من الكائنات الحية

المواد والأدوات

قطع من الشمع مختلفة الألوان كل لون يمثل نوع من أنواع الكائنات الحية


وثلاث كؤوس مختلفة الأحجام كل كأس يمثل بيئة – صغيرة – وسط – كبيرة

 وقد استخدمت للتجربة كؤوس من قاعدة قوارير المياه

 خطوات التجربة
كل مجموعة من الشمع لها لون خاص يمثل نوع كائن حي
نضع مجموعة من الشمع ثم مجموعة أخرى حتى يمتلئ الكأس
وهكذا …..ثم نلاحظ عدد الأنواع في كل كأس
الكأس الأول الصغيرة اتسعت لنوعين

الكأس الثاني الوسط اتسعت لثلاثة أنواع

الكأس الثالث الكبيرة اتسعت لخمسة أنواع

نعمل جدول البيانات ونوضح المتغيرات

المتغير المستقل : حجم الكأس = حجم البيئة
المتغير التابع : عدد المجموعات = عدد الأنواع

نرسم رسم بياني يوضح العلاقة

نلاحظ
كلما زاد حجم البيئة يزيد عدد الأنواع غالباً


فائزة العامري

معلمة - محضرة مختبر مدرسي - ماجستير إدارة الأعمال -مدرب مسعفين دولي معتمد من منظمة EFR الأمريكية ومتطلبات الهايفلد البريطانية -عضو جمعية أركان للبحث والتوعية والإنقاذ - متعة حياتي أن أتعلم ما ينفعني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *