محزوز الحيود:
هو أداة تستخدم لفصل وتفريق الضوء الي مكوناته اللونية (أو الاطوال الموجية المكونة له) ويشبه سطح القرص المدمج CD الذي يعطي الوان الطيف عندما يسقط عليه الضوء الابيض .

استخداماته:
المحزوز يقوم بعمل عنصر مشتت للضوء وله أهمية كثيرة حيث لا غنى للعاملين في مجال علم البصريات عنه و يستخدم المحزز بكثرة في تجارب الحيود و يستخدم لتحليل الضوء مثل المنشور ولكن قدرة التحليل لمحزوز الحيود اكبر بكثير من المنشور وكلما زادت عدد الشقوق كلما كانت القدرة التحليلية اكبر.
صورة توضح الفرق بين المحزوز والموشور الضوئي من حيث تحليل الضوء:

أنواعه :
من أنواعه العاكس حيث تتفرق الأشعة إلى نفس جهة الضوء الساقط و يمكن أن يصنع المحزز العاكس على شكل مقعر، ويستخدم لأغراض الإضاءة في الفنارات والمسارح وغيرها ويصنع بواسطة حفر خطوط رفيعة جدأعلى سطوح طبقة معدنية أو زجاج عاكس.
ومنها النافذ حيث تتفرق الأشعة إلى الجهة المغايرة ، ويصنع هذا المحزوز بعمل خدوش على زجاج منفذ للضوء في صورة خطوط رفيعة جداَ بواسطة رأس من الألماس ؛ حيث تعمل الفراغات بين خطوط الخدوش كشقوق .
و النوع الأقل تكلفة من محزوزات الحيود هو المحزوز طبق الأصل أو المحزوز الغشائي ويصنع بضغط صفيحة رقيقة من البلاستيك على محزوز زجاج


فائزة العامري

معلمة - محضرة مختبر مدرسي - ماجستير إدارة الأعمال -مدرب مسعفين دولي معتمد من منظمة EFR الأمريكية ومتطلبات الهايفلد البريطانية -عضو جمعية أركان للبحث والتوعية والإنقاذ - متعة حياتي أن أتعلم ما ينفعني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *